الخلفية

شركاء للتعبئة حول الحقوق (إمرأة)، هي منظمة دولية غير ربحية مقرها في الرباط و تعمل حاليا في دول شمال إفريقيا.

مهمة منظمة “امرأة” هي المساهمة في التغييرات في أربعة مجالات – القانونية، الهيكلية، الثقافية والعلاقاتية – لتعزيز حقوق الإنسان للنساء. نحن نعمل من أجل التغييرات الجزئية على مستوى القاعدة، في السلوكيات والممارسات بهدف تعزيز نشاطنا من أجل إصلاحات على المستوى الكلي. تم تصميم استراتيجياتنا المتعددة الأبعاد للمساهمة في التحولات المستدامة للنساء.

شركائنا هم أساسا المنظمات غير الحكومية المشكلة من الشباب/ات بالإضافة إلى محامين/ات و النشطاء/ات، المتواجدين في مناطق متنوعة من أنحاء البلاد وخارج مدار العاصمة والمدن الكبرى، نعمل من خلال مجهودات تهدف للامركزية الحركة النسائية و جعلها أفقية. ندعم مجموعات عاملة في المناطق المهمشة، بما في ذلك الأحياء الفقيرة والقرى الريفية والأحياء الحضرية الشعبية، مع المجتمعات المحلية الناطقة بالعربية والأمازيغية.

رغبتنا في البقاء كمنظمة متواضعة الحجم نسبيا، تمكننا من التركيز على جودة برامجنا وعلاقاتنا. من خلال اعتماد مقاربة علائقية تقليدية في عملنا، نستطيع أن نكون خلاقين و مبدعين ومرنين، وقادرين على الاستجابة لاحتياجات الشركاء. نعطي الأولوية لتفعيل قيمنا في ممارساتنا اليومية من خلال هيكل غير تراتبي، واتخاذ القرارات بتوافق الآراء، والممارسات المالية العادلة. المأسسة المتواضعة لمنظمتنا تضمن فعالية أكثر بالنظر للتكلفة.

تعمل منظمة “امرأة” حاليا على برامج في كل من المغرب و تونس، و عملت أيضا على مشاريع سابقا في كل من الجزائر وليبيا، بالإضافة على شراكات و تعاون حول برامج محددة في كل من مصر، أفغانستان، الهند، ماليزيا، اليمن، لأردن والعراق.

منظمة “امرأة” مسجلة قانونيا في مانس بفرنسا مند 2013، وفقا لقانون تأسيس الجمعيات لسنة 1901 و هي مستقرة بالمغرب كمنظمة دولية. قبل ذلك و مند 2000 عمل فريق منظمة “امرأة” كنفس الفريق الحالي بصفته مكتبا جهويا مغاربيا لمنظمة دولية أخرى.

يتكون فريق عملنا واللجنة الاستشارية المتعددة الجنسيات، من نشطاء/ات ومحامين/ات و أساتذة/ات و مختصين/ات جمعويين يشتغلون جميعهم في مجال حقوق الإنسان وحقوق النساء.

زر الذهاب إلى الأعلى